يعد المعهد الفرنسي بمصر عنصرًا مركزيًّا في الوسط الثقافي المصري في القاهرة والأقاليم.

ويسهم المعهد بصورةقوية في تنمية العلاقات الثقافية والعلمية بين فرنسا ومصر. ويتيح للفنانين والباحثين في البلدين التعارف بصورة أفضل وإجراء تبادلات فيما بينهم، بالإضافة إلى إقامة حوار خصب. كما يعمل على جعل الإبداعات والتراثات الفرنسية والمصرية في متناول الجميع.

ومن أجل مواصلة هذا العمل، فإن المعهد الفرنسي بمصر في حاجة إليكم!

نحن نبحث عن رعاة لدعم المشروعات القائمة بالمعهد الفرنسي بمصر.

ندعوكم إلى:

الانخراط في تعزيز المبادلات بين الأطراف الفاعلة الثقافية الفرنسية والمصرية.

تنمية إتاحة الثقافة والعلوم الفرنسية والفرانكفونية للجمهور المصري .

تشجيع ظهور المواهب الشابة المصرية والفرنسية وتنقلاتهم .

الإسهام في التعريف بالساحة الفنية والفكرية المصرية في فرنسا والعالم بصورة أفضل.

ندعوكم إلى أن تكونوا رعاة للمعهد الفرنسي بمصر، كما ندعوكم إلى بناء روابط متميزة مع المعهد والدارسين به وجمهوره.

الراعي الفضي /10000 يورو

إبراز الظهور: يتم وضع الشعار الخاص بكم على وسائل الاتصال بالمعهد الفرنسي بمصر (موقع الإنترنت، شبكات التواصل الاجتماعي، الأجندات الشهرية، النشرات الإخبارية).

المزايا: 10 دعوات سنوية لعملائكم أو معاونيكم.

 

الراعي الذهبي /30000 يورو

بالإضافة إلى ما ورد في إبراز الظهوروالمزايا:

الشكر: يتم توجيه الشكر لشركتكم بصورة فردية على شاشات الاستقبال الخاصة بالمعهد وعلى ستاند دعائي خاص بكم إبان حدث كبير خلال العام.

الكواليس: لقاءان متميزان خلال العام لكم ولمعاونيكم (على سبيل المثال: زيارات خاصة، إتاحة حضور بروفة عامة)

تنظيم حدث: إتاحة قاعة الندوات مجانًا مرة واحدة في العام.

بناء شراكة وفقًا لتطلعاتكم

في إطار حدث محدد من برنامج عام 2020، ندعو شركتكم إلى الانضمام إلى مشروع خاص بالتنمية والتبادلات ذي صلة بما تقدمونه من خدمات ومنتجات.

كما ندعوكم إلى تقديم قيمة مضافة من جانبكم للمشروع الذي تدعمونه لتحظوا بالتغطية الإعلامية للحدث، وذلك بدءاً من 2500 يورو.

اكتشفوا كتيبنا: كيف تكون شريكًا في عام 2020

للاتصال: communication@ifegypte.com